كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

الناطق الرسمي باسم الحكومة المؤقتة يتحادث مع وفد من المفوضية الدولية العليا لحقوق الإنسان

نشرت : 2011/01/29

29 جانفي 2011 - وات - أكد السيد الطيب البكوش وزيرالتربية الناطق الرسمي باسم الحكومة المؤقتة أن الثورة التونسية تعد مثالا لكل الشعوب المناضلة من اجل الديمقراطية وحقوق الإنسان لأنها كانت ثورة الشباب الذي توصل عبر التظاهر السلمي إلى خلع نظام ديكتاتوري وتمهيد الطريق أمام بناء دولة قانون ومؤسسات حقيقية.
كان ذلك خلال اللقاء الذي جمعه يوم السبت 29 جانفي 2011 بمقر الوزارة مع وفد من المفوضية الدولية العليا لحقوق الإنسان يتقدمه السيد بكري نداي.
وأشار بالمناسبة إلى أن سقوط الضحايا في صفوف المتظاهرين وبعض أفراد الشرطة والجيش كان بسبب نزول ميليشيات الرئيس المخلوع للشارع لبث الفوضى والرعب غير أن الشعب تصدى لهذه الخطة الإجرامية وتكاتفت جميع مكوناته من اجل بناء مجتمع الحرية والكرامة.
وأشار إلى أن البحث والتحقيق جاريان في هذه الجرائم وسيتم معاقبة كل من ثبتتورطه وفق القانون وفي إطار محاكمة عادلة.
وبين أن مهمة الحكومة المؤقتة تتلخص في الاستجابة الفورية لمطالب الشعب وتصريف أعمال مؤسسات الدولة والتمهيد لأرضية صلبة للممارسة الديمقراطية التي تستجيب لتطلعات كل المواطنين.
ومن جانبه أبرز وفد المفوضية الدولية العليا لحقوق الإنسان مساندته للتغيير الديمقراطي الحاصل في تونس مؤكدا أن زيارته تتنزل في إطار متابعة تطور الأوضاع واستكشاف السبل الكفيلة بمزيد تعزيز منظومة حقوق الإنسان والتمهيد لانتخابات نزيهة وشفافة.