كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

رئيسة الدبلوماسية الأوروبية في زيارة لتونس يومي 13 و14 فيفرى 2011

نشرت : 2011/02/11

11 فيفرى 2011  -وات - تؤدى السيدة كاترين اشتون نائبة رئيس المفوضية الأوروبية والممثلة السامية للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمن أول زيارة لها إلى تونس يومي 13 و14 فيفرى 2011 حسب ما أفادت به بعثة الاتحاد الأوروبي بتونس.
وسيكون للسيدة كاترين اشتون عديد اللقاءات مع أعضاء الحكومة المؤقتة إلى جانب اجتماعات مع رؤساء الأحزاب السياسية وممثلي المجتمع المدني كما أكد المصدر ذاته.
وقد أعلنت نائبة رئيس المفوضية الأوروبية في بداية شهر فيفرى بالبرلمان الأوروبي عن نيتها زيارة تونس لبحث المساعدة التي يعتزم الاتحاد الأوروبي تقديمها إلى تونس بعد سقوط نظام الرئيس المخلوع.
وصرحت إن الاتحاد الأوروبي مستعد لمراجعة علاقاته مع تونس نحو الأفضل من خلال منحها مرتبة شريك متقدم.
ويجدر التذكير بان البرلمانيين الأوروبيين طالبوا يوم 7 فيفرى ببروكسال بتنظيم ندوة للمانحين لفائدة تونس من اجل تقديم دعم لها في مجالات محددة. كما دعوا إلى تنسيق المساعدة الدولية لتحقيق الانتقال الديمقراطي بها.
وقد تم إطلاق هذه الدعوات خلال الاجتماع المشترك للجنة الشؤون الخارجية واللجنة الفرعية لحقوق الإنسان المنعقدتين بهدف النظر في حصيلة زيارة بعثة البرلمان الأوروبي إلى تونس من 3 إلى 6 فيفرى.