كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

فرنسا تؤكد مشاركتها في المؤتمر الدولي حول الإصلاحات السياسية والاقتصادية في تونس

نشرت : 2011/02/11

11 فيفرى 2011 - وات - أعلنت فرنسا يوم الجمعة 11 فيفرى 2011 عن نيتها المشاركة في المؤتمر الدولي حول دعم الاصلاحات السياسية والاقتصادية في تونس المزمععقده بقرطاج بمبادرة من الحكومة المؤقتة.
وتأمل الحكومة الفرنسية حسبما جاء في بلاغ أصدرته الوزارة الاولى الفرنسية ونقلته وكالة الانباء الفرنسية في أن يمنح الاتحاد الاوروبي تونس "مرتبة الشريك المتقدم" مؤكدة مجددا "العزم" على انجاح المفاوضات على هذا الصعيد "في أقرب الآجال".
وكلف رئيس الحكومة الفرنسية فرانسوا فيون عقب المحادثة الهاتفية التي أجراها صباح الجمعة مع الوزير الاول السيد محمد الغنوشي الوزيرة الفرنسية للاقتصاد كريستين لاغارد بالتحول "في أقرب وقت ممكن" الى تونس لتقديم مساهمة فرنسا في اعداد هذا المؤتمر الدولي الذى وصفه بأنه "مبادرة موفقة" من الحكومة التونسية الموؤقتة مؤكدا قوله "ان فرنسا ستساهم بكل فاعلية في هذا المؤتمر".
وستعمل الوزيرة الفرنسية للاقتصاد كذلك على تدارس الطرق الكفيلة بتعزيز الشراكة الاقتصادية بين تونس وفرنسا.
وأفاد بلاغ اخر صادر عن الوزارة الفرنسية للاقتصاد والمالية والصناعة أن السيد الياس الجويني الوزير المكلف بالإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية التقى مساء الخميس السيدة كريستين لاغارد التي أكدت بالمناسبة "أهمية تعميق ودعم الشراكة الاقتصادية بين البلدين" وتجدر الاشارة الى أن فرنسا تعد أول شريك تجارى وأول مستثمر في تونس بألف و250 مؤسسة و110 الاف موطن شغل كما أنها أول دولة مانحة لتونس.