كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

مواصلة إجلاء المواطنين التونسيين من ليبيا

نشرت : 2011/02/26

26 فيفرى 2011  - وات - رست باخرة الحبيب يوم السبت بميناء بنغازى في رحلة استثنائية تقوم بها لا جلاء المواطنين التونسيين العالقين في هذه المدينة منذ اندلاع الاحتجاجات المناهضة للنظام الليبي في 17 فيفرى الجاري.
وينتظر ان تقل الباخرة حسب مصدر بوزارة النقل والتجهيز الف ومائة مواطن توافدواعلى الميناء منذ الساعات الاولى من صباح السبت علما وان طاقة استيعاب الباخرة تبلغ 1400 شخص و440 سيارة على ان تتحرك في اتجاه ميناء صفاقس خلال الساعات القادمة من نهار اليوم.
وكان عدد من التونسيين الموجودين في المدن الليبية المجاورة (الكفرة و رأس لانوفو أجداليا) قد تحولوا برا الى مدينة بنغازى ليتمكنوا من مغادرتها بحرا.
ومن جهة اخرى تواصل الخطوط التونسية اجلاء التونسيين من مطار طرابلس عبر رحلتين منتظمتين اذ ينتظر يوم السبت ان تصل الطائرة الاولى التي تبلغ طاقة استيعابها 160مسافرا الى مطار تونس قرطاج على الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال والطائرة الثانية بطاقة 266 مسافرا على الساعة الثامنة والنصف مساء.
وتذكر الخطوط التونسية حسب ادارة الاتصال في الشركة انها تنقل التونسيين على متن خطوطها المنتظمة والاضافية مجانا وذلك في اطار اتفاق بين الشركة ووزارة النقل والتجهيز ووزارة الشؤون الخارجية.
كما تنطلق اليوم السبت ثلاث طائرات تابعة للخطوط التونسية تم استئجارها لفائدة الجالية الماليزية والصينية من مطار طرابلس بليبيا.
وقد بلغ عدد المواطنين التونسيين الذين تم اجلاؤهم جوا من مختلف المحافظات الليبية التي انطلقت منذ يوم الاثنين 21 فيفرى 2011 والى غاية يوم 25 فيفرى 2011حوالي 5 الاف مواطن وذلك عبر رحلات الطيران الجديد والخطوط التونسية.
وبذلك بلغ العدد الجملين للتونسيين الذين تم اجلاؤهم جوا وبرا حوالي 24000 مواطنيضاف اليهم ما يزيد عن 8000 أجنبي.
وكانت وزارة الشؤون الخارجية قد اعلنت مساء الجمعة عن اجلاء كافة المواطنين من مدينتي سبها وسرت. كما تم اجلاء عدد من المواطنين الموجودين بمنطقة رأس لانوفومنطقة جالو الليبيتين عبر المنفذ الحدودي المصري الليبي بالسلوم.
وقد تم يوم الجمعة خلال رحلة استثنائية برمجتها الخطوط التونسية من القاهرة نقل 260 من التونسيين الذين غادروا ليبيا عبر الحدود المصرية.