كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

مواصلة إجلاء المواطنين التونسيين من ليبيا

نشرت : 2011/02/28

28 فيفري 2011  -وات- كان أسطول ضخم من وسائل النقل العمومي الجماعي والنقل الخاص في انتظار 1700 عائد من الأراضي الليبية على متن باخرة الحبيب لتأمين نقلهم إلى جميع المناطق الداخلية للبلاد.
وكانت باخرة الحبيب قد وصلت إلى ميناء صفاقس، مساء الأحد على الساعة 11 ليلا وعلى متنها 1450 مواطنا تونسيا و250 أجنبيا تم اجلاءهم من ميناء بنغازي صباح السبت.
واستغرقت عملية انزال المسافرين من الباخرة ساعتين شرعت في غضونها وسائل النقل الجماعي العمومي والخاص في تأمين رحلات لفائدة التونسيين القادمين من ليبيا نحو جميع مناطق البلاد.
وقد تمت برمجة رحلة إضافية على متن القطار لتأمين نقل 500 مواطن بالإضافة الى رحلته العادية الليلية التي أمنت وصول 250 مواطنا على الخط الرابط بين صفاقس وتونس العاصمة.
وأفاد مصدر مسؤول بوزارة النقل والتجهيز ان الوزارة تواصل بالتنسيق مع المصالح القنصلية بوزارة الشؤون الخارجية تنظيم الرحلات الجوية نحو المطارات الليبية المفتوحة للجولان الجوي لإجلاء مزيد من الرعايا التونسيين.
وقد تم، أمس الأحد تامين نقل 9250 شخصا، من نقطتي العبور الحدودية براس جدير والذهيبة نحو قابس بواسطة 65 حافلة عادية و60 حافلة مزدوجة. وسيتم نقلهم انطلاقا من قابس عبر القطارات واسطول الشركتين الجهويتين للنقل بقابس ومدنين نحو جميع المناطق الداخلية للبلاد.
كما تنطلق اليوم عملية اجلاء الرعايا المصريين على امتداد ثلاثة ايام عن طريق البحر انطلاقا من ميناء جرجيس حيث سخرت السلطات المصرية 4 بواخر وبارجتين بحريتين لفائدتهم.
وسخرت السلطات التركية، من جانبها، باخرتين لتأمين نقل رعاياها انطلاقا من مينائي جرجيس وسوسة. ويتواصل برنامج تأمين نقل الرعايا الاجانب انطلاقا من مطار جربة جرجيس الدولي.