كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

فك اعتصامات المحتجين بمنطقتي المتلوي والمضيلة

نشرت : 2011/03/05

قفصة 5 مارس 2011 - وات - انهى المعتصمون بمدينتى المتلوى  والمضيلة الواقعتين بمنطقة الحوض المنجمي بولاية قفصة "جنوب غربيتونس"، اليوم السبت 5 مارس 2011، اعتصامهم الذى بدأ منذ حوالى شهر ونصف للمطالبة بفرص عمل بشركة فسفاط قفصة.
ويأتي فك هذا الاعتصام، الذى تسبب في شلل تام لحركتي انتاج ونقل الفسفاط، على اثر ما اعلنت عنه شركة فسفاط قفصة من برنامج للتشغيل يروم احداث 3 الاف فرصة عملم باشرة صلب هذه الشركة و1400 موطن شغل اخر ضمن شركات تعنى بالبيئة والتشجير بمراكزالحوض المنجمي.
واوضح مصدر بالإدارة العامة للإنتاج بشركة فسفاط قفصة في اتصال هاتفي مع مراسلة وكالة تونس افريقيا للأنباء (وات) بقفصة، انه من المتوقع ان تستأنف الشركة نشاطها بداية من الاثنين القادم 7 مارس 2011.
وستسبق عملية استئناف الانتاج الفعلي للفسفاط التجاري حسب ذات المصدر، اعمال لتقييم مختلف المعدات والاليات المركزة خاصة داخل المغاسل وذلك بغرض صيانتها واصلاح الاضرار التي قد تكون لحقتها جراء تلك الاعتصامات.
في المقابل تبقى عملية انهاء الاعتصام جزئية في مدينة ام العرائس الى حد يوم السبت 5 مارس 2011، ففي حين رفع عدد من المعتصمين خيامهم وغادروا وحدة معالجة الفسفاط بالمدينة يواصل عدد اخر اعتصامهم.
وسيتيح فك الاعتصامات بمدينتي المتلوي والمضيلة لشركة فسفاط قفصة استئناف نشاطها الانتاجي المتمثل خاصة في معالجة الفسفاط الخام وانتاج الفسفاط التجاري ومن ثم نقله الى معامل المجمع الكيميائي التونسي بالمضيلة وقابس وصفاقس لتحويله الى اسمدة كيميائية. وتستعيد الشركة بذلك نشاطها التصديري باعتبار ان كميات هامة من الفسفاط التجاري ومن الاسمدة يتم تسويقها في الاسواق العالمية.
ويجدر التذكير في هذا السياق، ان حجم كميات الفسفاط التي تنتجها شركة فسفاط قفصة بمختلف وحداتها ويتم شحنها في اتجاه معامل المجمع الكيميائي التونسي تتراوح يوميا ما بين 20 الف و25 الف طن.
وقدرت من ناحية اخرى، مصادر بشركة فسفاط قفصة الخسائر اليومية التي يتكبدها المجمع الكيميائي التونسي وشركة فسفاط قفصة، منذ انطلاق الاحتجاجات بمناطق الحوض المنجمى، بما لا يقل عن 3 ملايين دينار وهى قيمة المرابيح المتالية من مبيعات الفسفاط التجاري والاسمدة الكيميائية.