كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

رئيس البرلمان الأوروبي يزور تونس نهاية الأسبوع القادم

نشرت : 2011/03/11

11 مارس 2011  - وات - يؤدي السيد جيرزي بوزيك رئيس البرلمان الأوروبي، نهاية الأسبوع القادم، زيارة إلى كل من تونس ومصر يؤكد، خلالها، التزام المجموعة الأوروبية بدعم الانتقال الديمقراطي في البلدين والتباحث بشان استراتيجيات شراكة قريبة ومتوسطة وبعيدة المدى مع بلدان شمال إفريقيا.
وأكد السيد بوزيك، في كلمة ألقاها اليوم الجمعة، أمام نواب البرلمان الأوروبي في اجتماعهم المنعقد حول الوضع في ليبيا وشمال إفريقيا انه يدعم "وضع صيغ جديد للشراكة مع بلدان جنوب المتوسط".
وقال "إن ما يحتاجه أصدقاء الاتحاد الأوروبي في منطقة شمال إفريقيا، حاليا، لايقتصر على المساعدات المالية بل يشمل كذلك تقديم الخبرات والمساعدة الفنية على المدى البعيد".
وكان البنك الأوروبي للاستثمار قد اقر منح تونس، في بداية مارس الجاري، اعتمادات إضافية بقيمة 600 مليون يورو ليصل المبلغ الجملي للقروض التي ستتحصل عليها تونس1,87  مليار يورو سنة 2011.
وبالنسبة للشأن الليبي أفاد السيد بوزيك "إن أولويات البرلمان الأوروبي تتمثل في حماية المدنيين الليبيين وذلك بالتشاور مع المجموعة الدولية والحكومات العربية بشكل خاص.
وأضاف في نفس السياق "لا يجب الاكتفاء بتجميد حسابات وممتلكات القذافي المقدرة بعشرات المليارات من اليورو بل العمل على إعادة هذه الأموال إلى الشعب الليبي في شكل مساعدات تنموية".
واعتبر رئيس البرلمان الأوروبي الانتقال الديمقراطي في دول شمال إفريقيا "موعدا مع التاريخ لابد من الاستفادة منه" مبرزا أن الاستقرار المستديم ينبع من الديمقراطية قائلا "وهو درس جديد تقدمه لنا شعوب شمال إفريقيا".