كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

اهتمام متزايد بتونس في مختلف الأوساط الأمريكية

نشرت : 2011/03/17

17 مارس 2011  - وات - اعربت السيدة اليزابيت ليتلفيلد مديرة الوكالة الامريكية لتنمية الاستثمار ما وراء البحار عن اعجابها بالتحول الديمقراطي الذي تعيشه تونس بفضل ثورة 14 جانفي مشيرة الى الاهتمام المتزايد بتونس في مختلف الاوساط الامريكية.
واكدت خلال لقاء جمعها اليوم الخميس 17 مارس 2011 بتونس بالسيد عبد الحميد التريكي وزيرالتخطيط والتعاون الدولي ان الوكالة بصدد وضع برنامج وخطة عمل لفائدة المؤسسات الامريكية المهتمة بتونس سترتكز على جملة من العناصر من اهمها المساهمة في التمويل وتقديم المساعدة الضرورية بالتعاون مع الهياكل المعنية فى تونس.
واشارت في ذات السياق الى شروع الوكالة في اعداد برنامج خاص للتعريف بتونس كوجهة استثمارية في شمال افريقيا ملاحظة ان تنظيم زيارة لفائدة عدد من المؤسسات الامريكية في اواخر الشهر الحالي ستكون خطوة عملية هامة لاستكشاف مناخ الاستثماروالفرص المتاحة خاصة في مجال الطاقات المتجددة والبنية الاساسية والمؤسسات الصغرى والمتوسطة.
واستعرض السيد عبد الحميد التريكي من جهته اولويات المرحلة الانتقالية بعد ما تم اقراره من اجراءات على المستوى السياسي مفيدا ان الحكومة المؤقتة بصدد وضع برنامج يتضمن اجراءات لتحقيق الانتعاشة الاقتصادية الضرورية مع اجراءات اجتماعية عاجلة لفائدة عدد من الجهات الداخلية هدفها تحسين ظروف العيش وخلق فرص عمل قدر الامكان.
وبين ان الحكومة المؤقتة تعمل على نفس الوقت على اتخاذ جملة من الاجراءات في اتجاه تطوير مناخ الاعمال خاصة على المستوى التشريعي والمؤسساتي بما يزيد في تحسين صورة تونس بعد الثورة.
 واعتبر الوزير ان الكفاءات البشرية المتوفرة في تونس لاسيما من حاملي الشهادات تمثل حافزا هاما للمستثمرين الامريكيين خاصة في القطاعات الواعدة على غرار تكنولوجيات المعلومات والاتصال.