كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

عباس عقب لقاء المبزع: سنتوجه الى الجمعية العامة الأممية في حال عدم استئناف مفاوضات السلام بشكل جاد

نشرت : 2011/04/19

19 أفريل 2011  -وات - استقبل السيد فؤاد المبزع رئيس الجمهورية المؤقت صباح الثلاثاء بقصر قرطاج الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي أكد عقب اللقاء انه في حال عدم قبول اسرائيل باستئناف مفاوضات السلام بشكل جاد لمناقشة القضايا الجوهرية فان الجانب الفلسطيني سيتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وأفاد محمود عباس في تصريحات صحفية أن المحادثة التي أجراها مع السيد فؤاد المبزع مثلت فرصة لبحث المسار السياسي للقضية الفلسطينية في المرحلة الراهنة حيث أثار الجانبان أبعاد البيان الثلاثي الذي أصدرته كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا عقب الفيتو الامريكي في مجلس الامن بشأن الاستيطان الاسرائيلي.
وأشار عباس الذي يؤدي منذ يوم الاثنين زيارة أخوة وعمل الى تونس الى أن المحادثة تناولت أيضا موضوع المصالحة الوطنية الفلسطينية وتفاصيل المبادرة التي أطلقه التوحيد الصف الفلسطيني.
على صعيد آخر أوضح الرئيس الفلسطيني ان المحادثة تناولت علاقات الاخوة المتينة التي تجمع الشعبين الشقيقين ومستقبل التعاون الثنائي في ظل التطورات والمتغيرات التي تشهدها المنطقة. كما مثل اللقاء فرصة للتطرق الى خصوصيات المرحلة الانتقالية التي تعيشها تونس بعد ثورة 14 جانفي.
وقد دعا رئيس الجمهورية المؤقت بهذه المناسبة الرئيس محمود عباس والوفد المرافقله الى مأدبة غداء.
يذكر انه انتظم قبل ذلك بقصر قرطاج موكب استقبال رسمي للرئيس الفلسطيني حيا خلاله الرئيسان فؤاد المبزع ومحمود عباس، العلم على أنغام النشيدين الرسميين التونسي والفلسطيني واستعرضا تشكيلة من الحرس الرئاسي أدت لهما التحية.