كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

تونس تشارك بمدينة لابول الفرنسية في أشغال المؤتمر العالمي التاسع للاستثمار

نشرت : 2011/05/31

31 مــاي 2011  - وات - أكد السيد سعيد العايدي وزير التكوين المهني والتشغيل لدى مشاركته في أشغال المؤتمر العالمي التاسع للاستثمار الذي انعقد من 25 إلى 27 ماي الجاري في مدينة لابول الفرنسية أن تونس تستعد لإنشاء صندوق ودائع وصندوق للأجيال القادمة سيمكن من الجمع بين المستثمرين في القطاعين العام والخاص إضافة إلى مستثمرين أجانب لدعم القطاعات ذات التشغيلية العالية على غرار تكنولوجيات الإعلام والاتصال والسياحة.
وأشار الوزير إلى أن جهود الحكومة المؤقتة ستنصب حاليا على تحقيق الأولويات الوطنية المتمثلة في امتصاص البطالة والحد من الفوارق بين الجهات.
وكان هذا اللقاء مناسبة أطلق خلالها السيد سعيد العايدي دعوة إلى رجال الأعمال في العالم للقدوم إلى تونس لأن "البلد والشعب يستحقون ذلكٌ"، مضيفا في نفس السياق أن "تونس كانت وستبقى دوما الأرض التي تستقبل بكل حفاوة الاستثمارات الأجنبية".
وقدم الوزير من جهة أخرى عرضا لأبرز محاور البرنامج الذي ضبطته تونس في المجالين التنموي والاجتماعي والذي قدمته في الاجتماع الأخير لمجموعة الثمانية.
ويتمحور هذا البرنامج حول تحسين الحوكمة وتثمين الموارد البشرية ووضع إطار تشريعي منفتح على المستثمرين الأجانب والتونسيين وتحديد خطة استثمار في البنية الأساسية وتعصير النظام المصرفي.
وسيتم عرض التوصيات الصادرة عن هذا اللقاء على الاتحاد الأوروبي وعلى الحكومة الفرنسية حتى تقترح برنامجا اقتصاديا ذا بعد دولي يضمن الحفاظ على أوروبا كوجهة عالمية جذابة وعلى مستوى نموها العام مستقبلا.
ويجدر التذكير بأن المؤتمر العالمي للاستثمار الذي أطلقته سنة 2003 وكالة النهوض بالاستثمار في غرب فرنسا بدعم من المفوضية الأوروبية يستقطب كل سنة شخصيات سياسية سامية ومؤسسات متعددة الجنسيات واقتصاديين وباحثين.
وتتيح هذه التظاهرة للمشاركين، إضافة للنقاش حول المستجدات الاقتصادية العالمية، الالتقاء بالمستثمرين وبالحرفاء وبرجال السياسة وبالصحافيين بما يمكنهم من استكشاف فرص شراكة جديدة.