كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

الوزير الأول في الحكومة الانتقالية يتحادث مع الوزير الايطالي للتنمية الاقتصادية

نشرت : 2011/06/15

15 جوان 2011 -  وات - تحادث الوزير الأول في الحكومة الانتقالية الباجي قائد السبسي بعد ظهر الأربعاء بقصر الحكومة بالقصبة مع الوزير الايطالي للتنمية الاقتصادية باولو روماني.
واستعرض الطرفان الواقع الاقتصادي في تونس وسير برامج الشراكة الثنائية إضافة إلى مناخ الاستثمار في تونس بعد ثورة 14 جانفي.
وعقب المحادثة صرح الوزير الايطالي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء "وات" بأنه قدم إلى تونس صحبة وفد هام من المستثمرين ورجال الاقتصاد الايطاليين مشددا على مكانة الروابط الاقتصادية بين البلدين والتي يعكسها انتصاب حوالي 700 مؤسسة ايطالية بتونس ومؤكدا "حرص الحكومة الايطالية على ضمان استمرار نشاط هذه المؤسسات".
وأعرب عن الأمل في مزيد توطيد العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتكثيف نسق التعاون الثنائي في مختلف المجالات مشيرا إلى أن "الحكومة الايطالية حريصة كل الحرص على تعزيز شراكتها مع تونس".
وأفاد باولو روماني أن ملفات التعاون الاقتصادي كانت محاور أساسية في المحادثات التي أجراها بمناسبة هذه الزيارة مع عدد من أعضاء الحكومة الانتقالية في تونس مبينا أن هذه المحادثات برهنت على إرادة قوية مشتركة في مزيد تفعيل الشراكة التونسية الايطالية.
وكانت للوزير الايطالي للتنمية الاقتصادية محادثة أخرى بقصر الحكومة بالقصبة مع الوزير المعتمد لدى الوزير الأول رافع بن عاشور تناولت بالخصوص الجهود المطلوبة لتأمين استمرارية نشاط المؤسسات الاقتصادية الايطالية المنتصبة في تونس واستقطاب مؤسسات أخرى يمكنها الاستفادة من التحسن المطرد لمناخ الاستثمار في البلاد سيما بعد ثورة الحرية والكرامة.