كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

الرئيس السابق ايميل كونستانتينسكو: الآن يأتي دور النخب المثقفة في تونس لإقامة مشروع وطني جديد للديمقراطية

نشرت : 2011/07/22

22 جويلية 2011 - وات - عبر الرئيس السابق لجمهورية رومانيا، ايميل كونستانتينسكو عن تقديره " للثورة التونسية التي تشترك مع الثورة الرومانية في قيم الحرية والكرامة وفي الإطاحة بالديكتاتورية".
وأضاف في تصريح أدلى به لـ (وات) عقب لقائه صباح الجمعة في قصر الحكومة بالقصبة مع الوزير الأول في الحكومة الانتقالية الباجي قائد السبسي أن زيارته إلى تونس تأتي في إطار تقديم المساندة للشعب التونسي. وإطلاعه على التجربة الرومانية لمساعدته على إنجاح انتقاله الديمقراطي مؤكدا أن "تحقيق هذا الانتقال مباشرة بعد الثورة على كل نظام ديكتاتوري يعد مهمة صعبة ولكنها ليست مستحيلة ويتطلب تضافر جهود جميع النخب وخاصة منها النخبة المثقفة".
وأوضح كونستانتينسكو أن تونس لها كفاءات هامة ونخبة مثقفة وجامعية رفيعة المستوى ومجتمع متجانس، وهم مدعوون كلهم إلى "إقامة مشروع وطني جديد للديمقراطية لا يكون نسخة لما هو موجود في البلدان الغربية بل أنموذجا بمواصفات تونسية صالحا للبلدان العربية". وبين أن هذه النخب مطالبة الآن "بتحويل عنف الشارع إلى حوار سياسي وفكري تحتضنه المؤسسات الجامعية والفضاءات الثقافية ويتركز على صياغة أنموذج للإصلاح الديمقراطي والاقتصادي والاجتماعي".
وأفاد بأن رومانيا عاشت تجربة مماثلة بعد سقوط النظام الاستبدادي لتشاوسيسكو إلا أن تضافر جهود النخب المثقفة آنذاك ساهم في تحقيق إصلاحات اقتصادية وإقرار تشريعات ديمقراطية يسرت فيما بعد انضمام رومانيا إلى الاتحاد الأوروبي.
ويجدر التذكير بان الثورة الرومانية قامت سنة 1989 وتمكنت من الإطاحة بنظام نيكولاي تشاوسيسكو والنظام الشيوعي في البلاد وأدت إلى إنشاء أول نظام ليبرالي في منطقة البلقان.