كل الانشطة و المستجدات   الانشطة و المستجدات

اللقاء الإعلامي الدوري: انتخابات التأسيسي بالخارج ومكافحة الجريمة وتامين السلامة المرورية

نشرت : 2011/09/30

 30 سبتمبر 2011 وات - انتخابات المجلس الوطني التأسيسي واستعدادات وزارة الشؤون الخارجية لتامين مشاركة التونسيين المقيمين بالخارج والجالية في كندا في هذا الاستحقاق الانتخابي إلى جانب نتائج الحملات الأمنية لشهر سبتمبر والتغطية المرورية لسلامة مستعملي الطريق، هي محاور اللقاء الدوري لخلية الاتصال بالوزارة الأولى.
وقد أكد ممثل وزارة الخارجية ناصر الصيد صباح يوم الجمعة خلال هذا اللقاء أن الوزارة تحرص على حل الإشكال المتعلق بمشاركة التونسيين بكندا في انتخابات المجلس الوطني التأسيسي والمتمثل في تحجير قانون كندا إرساء دوائر انتخابية على ترابها.
وذكر بالاتصالات التي جرت بين وزيري الشؤون الخارجية التونسي والكندي وبحرص الجانب الكندي على مساندة تونس في إنجاح مسارها الانتخابي سيما من خلال إيفاد ملاحظين للغرض مؤكدا في ما يخص العملية الانتخابية أن المساعي مازالت حثيثة لتمكين 15 ألف ناخب من الجالية التونسية بكندا من ممارسة حقهم الانتخابي.
وبعد أن أشار إلى دور الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في حل هذا الإشكال، تطرق ناصر الصيد إلى ما وفرته الوزارة من مكاتب فرعية بالسفارات والقنصليات التونسية وما وضعته من تجهيزات وإمكانيات مادية وبشرية لإنجاح هذا الاستحقاق الانتخابي خارج حدود الوطن.
ومن جهة أخرى وفي حديثه عن نتائج الحملات الأمنية خلال شهر سبتمبر أوضح الرائد لطفي بالعيد عن الإدارة العامة لوحدات التدخل أن هذه الإدارة المنتشرة على كامل تراب الجمهورية تسهر على المحافظة على الأمن العام ومقاومة الجريمة بالتنسيق مع وحدات الأمن والجيش الوطنيين.
وأوضح أن نتائج الحملات الأمنية خلال شهر سبتمبر مكنت من إيقاف 235 شخصا جراء عمليات عنف و223 شخصا مورطين في عمليات سرقة مقابل 653 مفتشا عنهم و525 شخصا في حالة سكر وتشويش و192 شخصا في حالة مخدرات (مسك وترويج) إلى جانب تحرير 706 محاضر مختلفة.
وأفاد الرائد لطفي بالعيد أن عدد المراقبات الترتيبية على السيارات بلغ و172 55 حالة مراقبة مقابل و975 89 مراقبة ترتيبية على الأشخاص.
وشدد على أهمية هذه الحملات الأمنية في طمأنة المواطنين وإعادة النسق العادي للحياة مشيرا إلى أن وحدات التدخل تقوم بثلاث حملات أمنية في اليوم رغبة منها في التصدي للجريمة.
وفي ما يتعلق بالتغطية المرورية لسلامة مستعملي الطريق أفاد العقيد محمد الحبيب الشطي عن إدارة الحرس الوطني أن وحدات حرس المرور حررت 11 ألف و491 محضرا عدليا تتعلق بمواضيع مخلة بقواعد المرور والجولان مشيرا إلى تراجع عدد الحوادث خلال شهر سبتمبر بنسبة 6 بالمائة بفضل الجهود المبذولة في الغرض.
وبعد أن تطرق إلى تسجيل و191 24مخالفة مالية من بينها 5709 مخالفة تتعلق بتجاوز السرعة أشار العقيد محمد الحبيب الشطي إلى ضبط 174 سيارة محل تفتيش و97 سيارة محل إجراء عدلي و29 أخرى محل سرقة.
وأشار إلى وجود أربعة مخططات عملية أمنية من بينها نسيج امني قاعدي يتولى القيام ب448 دورية أمنية، ودوريات لإضفاء السيولة وتسهيل حركة المرور، إلى جانب حملات يومية هادفة ومنظمة بالتنسيق على المستوى الجهوي لمعالجة ظاهرة معينة كحزام الأمان والسرعة وغيرها.
العقيد تحدث أيضا عن مراقبة جوية لتدعيم الحملات الأخرى وتامين تنقلات المواطنين وإشعارهم أن الأمن والحرس المروري في خدمتهم مذكرا بالرقم 193 الذي يضعه الحرس الوطني على ذمة مستعملي الطريق.